اعقلها وتوكل – بقلم سلمى القحطاني – السعودية

107 views مشاهدة
أخر تحديث : الثلاثاء 9 أكتوبر 2018 - 2:23 صباحًا
اعقلها وتوكل – بقلم سلمى القحطاني – السعودية

اعقلها وتوكل

سلمى القحطاني

عسى الإخبارية – بقلم سلمى القحطاني – السعودية

لا يعلم إلى أي جهة يصفف شعره بقصته المتناقضة ولا يدري إلى أي شارع سيتسكع الليلة،  اغترب عن هويته إلى حد ارتدائه الثياب الممزقة، وبضياع عروبته بداخله أصبح لا يعي لأي الجنسين ينتمي !! أزعج الكون بضجيج مركبته عبثا لا يستساغ وكأنه يقول ها أنذا  أعيش على كوكبكم وأتنفس أيضا من هوائه، تساوت في عينيه جميع الأوقات بكل لحظاتها فلا جديد يشغله سوى تلك الشعيرات، فإلى أي جهة سيرغمها على التصلب.

من المسئول عن تزلزله وتصدع الرجولة في أركان تكوينه الفطري؟ والديه أم وائديه؟ فهل هم حقا قاتليه ؟ أحضراه للحياة ليضيعوه فيها هكذا ببساطة أصبحت الأبوة عند البعض لعب ولهو وتسلية لا يملون النظر إلى نردهم، إلى أي جهة من الحياة سيستقر؟ على القمم أم في غياهب قيعان الجريمة؟

تركوا للشوارع تولي مهام التربية والتوجيه وعلى تلك الطرقات المظلمة إرشاد نتاج نطفهم،  فبأي عقل أولائك المنجبون يفكرون؟ لعلهم تناسوا أن بعض المسالك ما هي إلا هوام تبتلع كل ملفوظ لتهضمه، وعند الإفاقة من إغماءهم المتعمد سيرى كل ساذج وساذجة نهاية ذلك الفصل من كتاب حياتهم مع الأبناء وقد أحيل فلذة أكبادهم إلى معتقل يواري أفعالهم النكرة أو الى منتقل الى رحمة الله ومغفرته فاعقلوها أولا أيها الآباء ثم توكلوا .

المصدر - عسى الاخبارية - سلمى القحطاني
رابط مختصر