لأنكِ أنثى .. دعاء وعل – الأردن

105 views مشاهدة
أخر تحديث : الإثنين 3 أبريل 2017 - 11:44 مساءً
لأنكِ أنثى .. دعاء وعل – الأردن

لأنك أنثى كلمات نسمعها لتبرر الكثير والكثير من الأمور
ويقولون بأن المرأة نصف المجتمع ! أحقاً يصدقون ما يقولون ؟
لأنك أنثى يجب أن تسكتي أمامهم عن الكثير ، وأن تغمضي عينيكِ وأنت تبصرين جيداً ، وذلك لأن العقل المتعصب الذكوري يرى نفسه على حق دائماً …
لأنك أنثى عليكِ في بعض الأحيان أن تضحي بطموحك و أهدافك لتعيشي في مجتمع شرقي يرى الأنثى ربة منزلٍ فقط وإن أراد أن يفتح أمامها أبوابا يمد لها طريقا لتصبح معلمة … نعم معلمة فهذه المهنة التي يراها الجميع مناسبة جداً لأنك انثى …
فكري للحظة ماذا يمكن لأنثى أن تفعل ، بماذا تحلمين ، ماذا تريدين أن تكوني ، هيا هيا اطلقي العنان لروحك وعقلك وفكري جيداً جيداً ، لحظة تمهلي ، توقفي عن هذا الان ، أحلامك اخترقت الضوء الأحمر لهذا المجتمع المقيد بنظرته للأنثى ، لا يمكنكِ أن تكملي بهذا الحلم ، أليس هذا ما يحدث دائماً ؟؟؟
يقولون لك نحن منحنا لقلبك حقوقاً بالعمل والطموح والحياة ، أحقاً ما تقولون ، و وقت الجد ، أين ذهبتم بهذه المنح ؟؟ أوقتلتموها ؟ أأحرقتموها ؟ لماذا هذا الصمت ؟ لماذا لا تجيبون ؟
الأنثى لا تريد الكثير ، فقط ثقوا بأنها ستكون صاحبة بصمة وانجاز بالمجتمع يوماً ما ، لا تقتلوا طموحها بل ادعموها ولو بكلمة طيبة .
الكل يفكر بهذه الطريقة السوداوية بأن الأنثى ضعيفة مظلومة دوماً في هذا المجتمع ، توقف عن التفكير حالاً استيقظ فوراً ، فالأنثى أقوى من أن تكسر ، من أن تستسلم أو تهزم ، هي رقيقة القلب ، حكيمة العقل ، وقادرة على تحمل الصعاب دوماً .
لأنها أنثى طموحة ، حالمة ، راقية المبدأ والتفكير ، كانت وما زالت تضع بصمات في كل مكان ، وستبقى مبدعة لأنها أنثى .

المصدر - أعماق - عسى الإخبارية
رابط مختصر

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات